المصممة مها السباعي ضيفة الإعلام اللبناني

المصممة مها السباعي ضيفة الإعلام اللبناني

أنهت المصممة العالمية مها السباعي جولة إعلامية قامت بها في لبنان شملت ثلاث محطات تلفزيونية تنوعت فيها المواضيع المطروحة وتموجت ما بين المهني والإنساني.

وقالت السباعي في تصريحات خاصة بالإمارات نيوز إنها ظهرت على قنوات الحرة وأوربت وإل بي سي بدعوات خاصة وعلى برامج متنوعة.

وأوضحت إن ظهورها على قناة الحرة كان بدعوة من الإعلامية ماتيلدا فرج االله في برنامج " هن"في حلقة أفردت مساحة للحديث عن المرأة.

وقالت في هذا الصدد:" برغم أنني بعيدة عن السياسة، لكني تحدثت عن كيفية أن يكون الإنسان بعيدا عن ذلك في الواقع ويشعر بالمسؤولية على تجاه الجوانب الإنسانية في الظروف الراهنة .

وتابعت:" وتم في هذه الفقرة التركيز على تصميمي الأخير – الياسمينة الدمشقية- ودورها.

وعلى هامش ذلك قالت السباعي تم الإتفاق على التعاون أيضاً مع أحد دور المجوهرات العريقة في سوريا المتواجدين حالياً في لبنان ليكون لهم تواجد لبعض المجموعات الخاصة بهم في بوتيك مهاالسباعي في دبي  وستعلن عن أسمائهم في وقت لاحق على حد تأكيدها.

 

وتابعت مها السباعي جولتها الإعلامية في لبنان وتحدثت عن حلقة ظهرت فيها على قناة أوربت موضحة أنها كانت سعيدة للغاية في ذاك الظهور معبرة عن ذلك بالقول:" الاستضافة كانت جيدة ومثمرة وخاصة أنها أتت في وقت تتخالط فيها الأقاويل بين هذا حصل وهذا لم يحصل، فجاءت إيضاحية".

وتابعت:" كنت سعيدة لأنني سورية ولي اسم عالمي، فتتم استضافتي في الإعلام اللبناني. كما أن ردة فعل الناس على الحلقة والظهور كانت إيجابية".

وعن مضمون الحلقة على أوربت قالت:" كانت عن ماهية مهنة المجوهرات.. هل هي موضة أم فن أم ماذا؟؟".

وأضافت:" ركزت الحلقة على أين أجد نفسي في موضوع المجوهرات؟؟ وتم فيها عرض لأعمال قديمة وحديثة لي".

وأردفت:" كما دار حديث عن أنه برغم قدم بعض العروض المقدمة مني إلا أنها لا تبدو قديمة، وهذا ما يؤكد أن المجوهرات عالم يمكن أن يطلق عليه أي مسمى عدا الموضة".

أما على قناة إل بي سي، فظهرت نجمة التصميم العالمية مها السباعي في حلقة تم فيها استعراض تاريخها الطويل مع التصميم والمجهرات.

وأوضحت:" تم الحديث عن تكريمي  العالمي الأول الذي كان في العام 2001 وكان في لبنان، علما أن لبنان هو أول بلد قدمت فيه معرضا خارج دبي".

وأضافت:" وتم استعراض تاريخي المهني كله، وذكرياتي كلها من أول معرض وحتى اليوم.